حول الشركة

إن طاقمنا المحترف يقدم أفضل المنتجات والخدمات بين تلك المتوفرة في السوق اليوم، حيث أن معظمها يعد بالمعجزات وإنما نادرا ما يحقق أية نتائج. لدى أبولو بدائل مختبرة وملموسة لحل مشاكل ضعف وتساقط الشعر.

جميعنا يستحق الحصول على أرفع مستوى في المعاملة وأفضل حل لما يعانيه يوميا من مشاكل ضعف وتساقط الشعر، وبكلفة تناسب ميزانيته. إن شركة أبولو تعدك بالمساعدة على استعادة الثقة في مظهرك لكي تزيد متعتك بالحياة وتظهر بأفضل ما لديك. نحن نفخر بأننا قد ساعدنا مئات الآلاف من الرجال والنساء والأطفال في جميع أنحاء العالم على اختبار هذا الشعور.

إن أبولو يقدم لزبائنه أفضل ما هناك من علاجات لوقف تساقط الشعر ومنتجات للمساعدة على نموه بشكل طبيعي وإجراءات لزيادة وتكثيف الشعر الموجود. لدى أبولو الزبون هو الأهم؛ لذلك فأبولو اسم يمكن الوثوق به والاعتماد عليه في جميع أنحاء العالم.

طورت شركة أبولو عام 1972 مفهوما جديدا جعلها رائدة في مجال ترميم واستعادة الشعر، ألا وهو مفهوم "العناية الاحترافية بالعملاء" .
بوجود مكاتب لها في مختلف أنحاء العالم، ظلت أبولو وفية لهذا المفهوم من خلال تفانيها في الاهتمام بالرجال والنساء والأطفال الذين يحتاجون لخدماتها.

أصبحت شركة أبولو الشركة الأسرع نموا في العالم في مجال ترميم و استعادة الشعر بفضل ما توفر لديها من بحوث متواصلة ومنتجات عصرية متطورة ومصففي شعر حصدوا جوائز عالمية. اليوم، و بعد مرور 30 عاما، نواصل في أبولو بناء هذا الإرث وقد أصبح لدينا 200 مركزا في أكثر من 20 دولة.

السر الحقيقي لنجاح أبولو يكمن في تفاعلنا مع الزبائن وفهمنا للمعاناة التي يسببها ضعف وتساقط الشعر، حيث أن العديد منا قد واجه هذه المشاكل من قبل. ما يميزنا في أبولو هو معرفتنا للحل.

إن فرقنا المنتشرة في أنحاء العالم و المكونة من أطباء وكيميائيين ومهندسين ومصففي شعر وعملاء تستمر في تطوير التكنولوجيا والحلول المتوفرة لحل جميع مشاكل الشعر. العلم والتمرين، وهما أساس الشركة الناجحة، يبقيان أبولو في الطليعة.